التخطي إلى المحتوى الرئيسي

المشاركات

عرض المشاركات من مارس, 2011

المجتمع المدني الجزائري : الوجه الآخر للممارسة الحزبية

بقلم: د/ بوحنية قوي* bouhania 2000 @yahoo.com يقدم الباحثون في دراسات التنمية والعلوم السياسية مقارباتهم الحديثة  بشكل يربط بين بناء المؤسسات ودرجة الاستقرار السياسي و مسألة الإسهام المجتمعي والشراكة الاجتماعية (  social Partnership ) في بناء النخب وتكوين الإطارات وإرساء ثقافة سياسية وديمقراطية (1) هذه الورقة تحاول مقاربة حالة مؤسسات المجتمع المدني  " الجمعيات تحديدا  "   في الجزائر وطبيعة العلاقة المتوجسة والحذرة بين الجمعيات والأحزاب والوزارة الوصية أولا ا- المجتمع المدني الجزائري : الوجه البائس للمارسة الحزبية في الجزائر  .           تشير الدراسات الانتخابية و الحزبية إلى الأدوار الجوهرية التي يمارسها المجتمع المدني كثقل مضاد يعكس إرهاص الشعب ، ويتلمس خطاب السلطة نقدا و تشريحا . 1-      للمجتمع المدني عناصر أساسية يمكن إيجازها فيما يلي : (2) أ‌)       – إن المجتمع المدني رابطة طوعية يدخلها الأفراد باختيارهم . ب‌)   – يتكون المجتمع المدني من مجموعة من التنظيمات و الروابط في عدة مجالات. ج‌)    – إنه مجتمع الاختلاف و التنوع